التبيني لوزير الداخلية:هل تعلم أنهم أعدوا لك تهما مسبقة كمن سبقوك؟

قال النائب عن صوت الفلاحين فيصل التبيني في مداخلته خلال جلسة منح الثقة لوزير الداخلية المقترح إنّ رئيس الحكومة أتى للمجلس من اجل سد شغور في وزارة الداخلية في الوقت حكومته كاملة تشكو الشغور، داعيا اياها إلى الرحيل.

وتابع التبيني ”هذه المعركة ليست معركتنا وندعو رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي لفض العركة بين ابنه البيولوجي وابنه الروحي” مضيفا ”من يجب ان يحاسب اليوم هما الباجي قايد السبسي وراشد الغنونسي رئيس حركة النهضة لانّهما افرزا هذه الحكومة ”.

وتوجّه بالحديث الى وزير الداخلية المقترح قائلا ” هل تعلم أنّهم أعدّوا لك تهما مسبقة؟ هل لديك علم بمصير من سبقوك، لطفي براهم اتهموه بخيانة الدولة وناجم الغرسلي مفتش عنه ”؟

وأشار التبيني إلى أنّ قدوم رئيس الحكومة للبرلمان اليوم لعرض وزير الداخلية على نيل الثقة هو في الحقيقة تصويت وحسم للنقطة 64 مما وصفها بـ”شوليقة قرطاج ”.

وأضاف ” فيما اختلفت انت وحافظ قايد السبسي صارحنا باسباب الاختلاف، وان كانت مصلحة البلاد تقتضي ان ندخل لفض هذا الاختلاف سنقوم بذلك اذا اقتضت مصلحة تونس ان ندخل الخنادق سندخلها من اجل بلادنا لكن سنخرجكم من الحكم… ارحلوا ”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.