استرجاع 123 هك من الاراضي الدولية في منوبة وجندوبة ونابل

استرجعت مصالح الإدارة الجهوية لأملاك الدولة و الشؤون العقارية بمنوبة، بين اليوم الخميس 26 جويلية وأمس الأول الثلاثاء 24 جويلية 2018 ، سبعة عقارات دولية فلاحية تبلغ مساحتها الجملية 85هك كائنة بمعتمديتي طبربة والمرناقية من ولاية منوبة. وقد تمّ اتخاذ قرار استرجاع هذه الأراضي بعد أن تبيّن وجود إخلالات تعاقدية وتصرّف مخالف للقانون من قبل المستغلين.
العقارات الثلاثة المسترجعة اليوم تتمثل في المقسم عدد 05 الماسح لأكثر من 07 هك كائن بمنطقة برج الخلصي من معتمدية المرناقية ، والمقسم عدد 01 الماسح لـأكثر من 06 هك ، أما المقسم الثالث فهو جزء من الضيعة الدّولية ” الحفصية ” ويمسح 25 هك كائن بمنطقة الحفصية من معتمدية المرناقية.
وبخصوص العقارات الأربعة المسترجعة أمس الأول فهي كالتالي :
العقار الأول والثاني يمسح كلّ واحد منهما 10 هك ، يقعان بمنطقة الملاحة من معتمدية طبربة ، أما الثالث فيمسح 20هك كائن بمنطقة الأنصارين من معتمدية طبربة ، بينما يمسح العقار الرابع المتمثل في الضيعة الدولية ” برج التوتة2 ” 05 هك.
وقد جرى استرجاع هذه العقارات بحضور كافة أجهزة الدولة إثر تنفيذ قرارات إخلاء صادرة عن والي الجهة وبالتنسيق التام مع السلط الأمنية دون إشكالات تذكر.
وقد تمّ تسليم العقارات المسترجعة إلى وحدة التصرّف في الأراضي الدولية المسترجعة بتونس الكبرى التابعة لديوان الأراضي الدّولية للتعهد بها في انتظار إعادة استغلالها في أقرب الآجال طبقا للإجراءات القانونية المعمول بها.
كما استرجعت مصالح الإدارة الجهوية لأملاك الدّولة والشؤون العقارية بجندوبة اليوم بالقوة العامة عقارا دوليا فلاحيا تبلغ مساحته قرابة 33 هك ، كائن بجندوبة كان تحت تصرّف غير شرعي من قبل مجموعة من المواطنين.
وتأتي عملية الاسترجاع تنفيذا لقرار إخلاء صادر عن والي الجهة. وقد تمّ تسليم العقار المسترجع إلى ديوان الأراضي الدّولية ( المركب الفلاحي شمتو ) للتعهد به وإعادة توظيفه لاحقا.
كما استرجعت مصالح الادارة الجهوية لأملاك الدولة والشؤون العقارية بنابل أول أمس عقارا دوليا فلاحيا كائنا بمعتمدية الميدة يمسح 05 هك تقريبا يتمثل
في  مقسم فلاحي (فلاح شاب) إثر تنفيذ حكم صادر ضد المتصرف في المقسم بدون وجه شرعي. وقد تحوزت مصالح الادارة الجهوية لأملاك الدولة بنابل بالعقار المسترجع والذي أحالته على الفور إلى مصالح ديوان الأراضي الدولية ( المركب الفلاحي تاكلسة-وادي العبيد) للتعهد  بصفة وقتية
الى حين اعادة توضيفه وإدخاله في الدورة الإقتصادية.

وقد تمت عملية الاسترجاع بحضور ممثلي الادارة الجهوية لأملاك الدولة بنابل والمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بنابل والمركب الفلاحي تاكلسة -وادي العبيد.

ويتنزل استرجاع هذه العقارات ضمن المقاربة القانونية التي انتهجتها حكومة الوحدة الوطنية في التعاطي مع أملاك الدولة المستولى عليها بوجه غير شرعي. و قد مكنت هذه المقاربة ، إلى حد ألان ، من استرجاع أكثر من 28.000 هك من الأراضي الدولية .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.