إياد الدهماني:دور اتحاد الشغل المفاوضة على الوضع الإجتماعي وليس تغيير الحكومات.

أكد الوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة إياد الدهماني، صباح اليوم الخميس، ان دور الاتحاد العام التونسي للشغل المفاوضة على الوضع الإجتماعي وليس تغيير الحكومات.
وأضاف الدهماني ان تغيير الحكومات يتم في المؤسسات المخصصة لذلك.
وأشار إلى أن المشاكل بين رئيس الحكومة يوسف الشاهد وحزبه شأن يخصه، لافتا النظر إلى أن هذه الخلافات لا تؤثر على سير عمل الحكومة.
وأشار الدهماني إلى أن الحكومة الحالية فيها 12 أو 13 وزيرا من حركة نداء تونس، متابعا ان هذه الحكومة ليست قاطعة مع الأحزاب.
في سياق آخر قال الدهماني، ان تعيين كمال الحاجي ساسي مستشارا لدى رئاسة الحكومة كان لكفاءته.
وقال الدهماني “في نظام ديمقراطي لا نحاسب أحدا إلا في علاقة بما يقوله القضاء وتأكدنا ان كمال الحاج ساسي لا يوجد أي تتبع قضائي في حقه وكل القضايا كانت في حقه مثل عشرات ومئات الأشخاص العاملين في عهد النظام السابق تمت تبرئته منها”.
وأضاف “الرجل كفاءة وخدم الدولة على عديد المستويات واليوم القضاء برأه لا يوجد سبب لحرمان الدولة من كفاءة مثله.. الكفاءات اليوم لا يمكن محاسبتهم لأنهم كانوا يعملون في الدولة في عهد بن علي” متابعا “هذا ليس مبررا”.
هذا وشدد الدهماني  انه وبعد 8 سنوات  من الثورة “لايمكن محاسبة الأشخاص إلا على كفاءتهم  والتزامهم بدستور البلاد وبمسار الإنتقال الديمقراطي”

تعليقات
جار التحميل...