أسباب الدوخة المستمرة

الدوخة التى تتكرر ولا تعلم لها سبب، بالتأكيد هناك الكثير من العوامل خلف حدوثها والتى يجب عليك معرفتها وعدم تجاهلها، فهى أمر شائع ولكن قد يشير لأشياء كثيرة، فهل تعلم كم منا يختبر شعور الدوخة، فهى تؤثر على ما يقرب من 40% من الأشخاص فوق سن الأربعين مرة واحدة على الأقل في حياتهم، وفقًا إلى مركز كاليفورنيا الطبي في سان فرانسيسكو.

وهنا نقدم لك أبرز أسباب الدوخة المستمرة وفقًا لما ذكره موقع “everydayhealth” الطبى.

تحتوي أذنك الداخلية على بلورات حساسة تعتمد على الكالسيوم والبروتين، وإذا تم إزالة هذه البلورات وتعويمها في قنوات الأذن الداخلية، فقد يكون لديك إحساس قصير بالدوران، فهى مشكلة ميكانيكية بسيطة يمكن تصحيحها مع العلاج الطبيعي، وليس مع العلاج الدوائى أو الجراحة”.

كما يتحكم نظام توازن الأذن في تدفق الدم، وعندما تتعطل هذه العملية لأى سبب مرضى، قد يسبب الدوخة.

انخفاض مستويات فيتامين B12
قد يؤدي نقص الفيتامينات الأساسية إلى عدد من المشاكل العصبية، بما في ذلك الشعور بعدم التوازن وانخفاض ضغط الدم وانخفاض تدفق الدم إلى الدماغ، وخاصة نقص فيتامين ب 12، لذلك اسأل طبيبك عن إجراء فحص دم بسيط للتحقق من مستويات B12 إذا كنت تعاني من نوبات دوخة، أما عن المصادر الجيدة لفيتامين ب 12 فتشمل اللحم ومنتجات الألبان وحبوب الإفطار.

أعراض مرض القلب
الدوخة في بعض الأحيان علامة على وجود حالة قلبية، ولعل سبب من بين الأسباب المرتبطة بالدوار القلبي الوعائي هو تسريب أو ضيق صمامات القلب، وعدم انتظام ضربات القلب مثل الرجفان الأذيني، وتصلب الشرايين.

الصداع النصفي
تقول ديبارا لوتشي، طبيبة أمراض الأعصاب وجراحة الأذن في ديوك ميديسين في دورهام بولاية نورث كارولينا: “من المفاجئ أن يعرف بعض الأشخاص أن الدوخة مرتبطة بشكل شائع بمرض الصداع النصفى”.

ومن الأعراض الأخرى للدوخة المرتبطة بالصداع النصفي الحساسية للحركة والضوء والصوت، وحوالي 40% من الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي يعانون من الدوار.

الآثار الجانبية للأدوية
الكثير من الأدوية يمكن أن تسبب نوبات دوار، وهذا يعني أن تناول جرعات عالية من دواء ضغط الدم يمكن أن يسبب الدوخة، خاصة عند كبار السن، وفي الأشخاص الذين بدأوا بجرعة عالية للغاية بالنسبة لهم”.

تحقق لمعرفة ما إذا كانت أي من الأدوية التي تتناولها قد تشمل الدوخة أو فقدان التوازن كآثار جانبية محتملة من خلال التحدث إلى الصيدلي أو الطبيب.

النظام الغذائي والجفاف
الجفاف المعتدل قد يكون السبب في شعورك بالدوخة، وفقًا لجمعية القلب الأمريكية (AHA)، فإن الجفاف يمكن أن يؤدي أيضًا إلى انخفاض ضغط الدم، الأمر الذي قد يؤدي إلى نوبات دوار، ويمكن أن يؤدي الرجيم أيضًا إلى الشعور بالدوار، لأن بعض الوجبات الغذائية تسبب الجفاف.

وجدير بالذكر أن الدوخة غالبًا ما تتحسن بدون علاج في غضون أسبوعين، ولكن حال استمرارها فطبيبك سيعتمد على سبب حالتك وأعراضك، وقد تشمل خطة العلاج الأدوية وتمارين التوازن

المصدر : اليوم السابع

تعليقات
جار التحميل...