أحمد صولة:تسجيل تحسن تدريجي في التزويد بالماء الصالح للشراب

افاد المدير الجهوي للشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه بصفاقس(الصوناد)، أحمد صولة، اليوم الاثنين، بأنه تم تسجيل تحسن تدريجي في تزويد المواطنين بالماء الصالح للشراب في أغلب مناطق الجهة التي تعرف اضطرابات وانقطاعات في التزود منذ مدة، وذلك بفضل تحسن المخزون من المياه.

وأوضح صولة، أن إحراز هذا التحسن يأتي نتيجة لعملية إصلاح الكسور التي طرأت على قنوات جلب المياه في الفترة الماضية، ولتدخل الشركة بتعديل توزيع المياه للاستهلاك بين مناطق مدينة صفاقس في الفترات المتعاقبة لليوم الواحد.

وأكد أنه نتيجة لتدخل الشركة لم يعد ثمة من هو محروم مائة بالمائة من المياه، إلا أن تأثر المناطق الموجودة في مواقع مرتفعة أو في نهاية الشبكة (ولا سيما طريق قابس والسلطنية) لا يزال متواصلا عند ضعف منسوب المياه في أوقات ذروة الاستهلاك.

وبخصوص منطقة السعادي بطريق السلطنية، التي لجأ متساكنوها إلى غلق الطريق جراء انقطاع الماء عن حنفياتهم، أبرز المدير الجهوي للصوناد أن فريقا من الشركة توجه للنظر في وضعيتهم، مؤكدا أن هذه المنطقة التي تعد مرتفعة صارت تستفيد من المياه بشكل تدريجي ولكن غير متواصل وذلك بعد التدخل في تعديل الاستهلاك بين المناطق.

يشار إلى أن مناطق مختلفة وأحياء سكنية كثيفة العدد بمعتمديات صفاقس الغربية وطينة وساقية الدائر، قد عرفت انقطاعات متكررة منذ ما يزيد عن الشهر، مما أسفر موجات من التذمر والغضب والاحتجاجات في صفوف المواطنين بسبب فقدان المياه الذي تزامن مع تصاعد وتيرة الحر.

نقلا عن الصباح نيوز.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.